ليش مات الولد من البرد؟؟

مو بس لأنو في برد وتلج، هدول بيصيرو بكل مكان بالعالم.. الطفل عم يموت من البرد لأنو ما في شي بيدفي.. لا حيطان تحمي من الريح ولا تياب ترد عنو البرد ولا أكل ولا شرب يدفو جسمو من جوا ويمشو الدم بعروقو.. بس ليش وصل لهون؟؟

لأنو في سياسين ما عرفوا ييمثلو قضيتون من الأول وكانو يتاجروا فيها لحساب مصالح سياسية أو مالية أو أي مصلحة شخصية.

لأنو وحدة الدعم والتنسيق تبع الائتلاف ما عم توصل لمعظمون وملتهيين بأمورون الإدارية ومو عرفانيين يدعموا ناس عم تموت من الجوع والبرد مع إنو هي شغلتون وبياخدو ملايين الدولارات دعم ليعملو هيك بس ما بيعملو.

لأنو المنظمات الدولية ما عم تعمل شي..

لأنو الدول الداعمة والمجتمع الدولي ما بيهموا ولو بيهموا كانو ساعدو اللي عم يموتو من الجوع بالصومال..

لأنو الجمعيات والمنظمات السورية المتشكلة خلال الثورة كل همها المصالح الفردية تبع منظماتها وهمها إنو شغلها يبين لتقدر تجيب تمويل أكتر ومع الوقت بتتحول ككل مشاريعها لمشاريع “شوفونية”.

لأنو نحنا شعب ما بيساعد بعضو، الدفيان ما بيساعد البردان والشبعان ما بيهمو الجوعان..

لأنو نحنا صدقنا كذبة إنو نحنا شعب عظيم ونسينا إنو ما في شعب عظيم بس في كم واحد بيناتنا عظيميين ومعظمون استشهدو..

وقبل كل شي لأنو في عنا نظام ابن ستين كلب عم يقصف بالطيارات والصواريخ…

ومو رايحة غير على هالأطفال المساكين.. لا تعليم ولا أكل ولا تياب ولا بيت.. وفوق كل شي برد ما بيرحم…

هذه المقالة كُتبت في التصنيف غير مصنف. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

اترك رد